أروع ما كتبه الطنطاوي
عند موتك لا تقلق


لا تقلق ولا تهتم بجسدك البالي ، فالمسلمون سيقومون باللازم ...يجردونك من ملابسك ...يغسلونك...يكفنونك ويخرجونك من بيتك إلى مسكنك الجديد ( القبر ) !!
وسيأتي الكثيرون لتشييع جنازتك ، بل سيلغي الكثير منهم أعماله لأجل دفنك ، وقد يكون الكثير منهم لم يفكر في نصيحتك يوما. اغراضك سيتم التخلص منها مفاتيحك ، كتبك ، حقيبتك.. أحذيتك ، ملابسك.. وإن كان أهلك موفقين فسوف يتصدقون بها لتنفعك .وتأكد بأن:الدنيا لن تحزن عليك!ولا العالم .... والاقتصاد سيستمر! ووظيفتك سيأتي غيرك ليقوم بها .وأموالك ستذهب حلالا للورثة !!بينما أنت الذي ستحاسب عن النقير والقطمير
الحزن عليك أنواع : الناس الذين يعرفونك سطحيا سيقولون مسكين.
أصدقاؤك سيحزنون ساعات أو أياما ، ثم يعودون إلى سواليفهم وضحكهم..
الحزن العميق في البيت
أهلك إسبوع إسبوعان شهر شهران أو حتى سنة ..
ومن ثم سيضعونك في إرشيف الذكريات ... وهكذا
" انتهت قصتك بين الناس " وبدأت قصتك مع الحقيقة وهي الآخرة !! لقد زال عنك المجد والمال والصحة والولد ، لقد فارقت الدور والقصور والزوجة ؟؟
وبدات الحياة الحقيقية ، والسؤال المطروح..ماذا أعددت لقبرك وآخرتك...

أضف تعليق

سيتم نشر التعليقات بعد مراجعتها


عداد الزوار

Visitor Counter

احصل على موقع الكتروني مميز تواصل معنا على 0777055700